عياض اللومي متاع « المقرونة » يدعي أن حزبه أصبح في عدم انسجام مع هشام المشيشي

قال قيادي في « حزب قلب تونس » أو المقرونة ، عياض اللومي، « يبدو اننا أصبحنا في عدم انسجام مع رئيس الحكومة هشام المشيشي والأكيد أنه سيكون لذلك تداعيات في المستقبل »، معلناً ان حزبه وكتلته البرلمانية يرفضان اي تحوير حكومي مسقط ويأتي بصيغة الفرض، وفق قوله
واعتبر اللومي في تصريح لإذاعة « موزاييك » الإثنين، ان حزبه تفاجأ بالحديث عن التحوير الحكومي، مؤكدا ان اعلان ذلك والترويج له عبر صفحات التواصل الاجتماعي كان محل استياء كبير داخل حزب قلب تونس، مشيرا الى ان المشيشي لم يبلغ الحزب بشكل رسمي بهذا التحوير المفترض ادخاله على الحكومة
وأكد اللومي أن اجتماعا مطولا لهايكل حزب قلب تونس انعقد مساء امس واتجهت فيه الاراء الى ان التحوير الوزاري ليست الاولوية الآن، مشيرا الى ان الاولوية تتمثل في محاصرة الوباء الذي يجتاح البلاد وللوضع الاقتصادي والاجتماعي