تظاهرة ثقافيّة بواد مليز يومي 7 و8 ماي

بإشراف ودعم المندوبيّة الجهويّة للثّقافة والمحافظة على التّراث بجندوبة، تحتفي دار الثّقافة وادي مليز بالتّراث وتؤسّس للإبداع من أجل الحياة من خلال تنظيم تظاهرة ثقافيّة متميّزة misere jendoubaومتنوّعة الفقرات يومي 7 و8 ماي 2016 اختار لها مدير الدّار، السّيد منصف الكريمي، من العناوين : ملتقى التّراث والإعلام والجمعيّات الثّقافيّة: ابتكار واستثمار
الملتقى سيمثّل فرصة هامّة لجميع المتدخّلين في قطاع التّراث من إطارات وزارة الُّثقافة والمحافظة على التّراث ومكوّنات المجتمع المدني والإعلاميّين لتبادل الأفكار والآراء والنّقاش حول العلاقة القائمة بين التّراث والإعلام ومكوّنات المجتمع المدني من خلال ندوة فكريّة ستكون أحد أبرز محطّات الملتقى: التّراث والإعلام والجمعيّات الثّقافيّة: واقع ورهانات
يشارك في تأثيث مداخلات النّدوة التّي يشرف عليها المندوب الجهوي للثّقافة بجندوبة، السّيد عماد المديوني، كلّ من الإعلاميّات:ريم قيدوز، سيماء المزوغي وسارة الشّابي إضافة إلى مداخلة قيّمة للسّيد رياض البوسليمي
وسيكون الملتقى كذلك فرصة للتّعريف بالنّشاط الثّقافي الغزير لولاية جندوبة حيث سيتمّ تنظيم معرضين اثنين، الاول حول إصدارات كتّاب جندوبة والثّاني حول صدى النّشاط الثّقافي بالولاية من خلال نماذج من الصّحافة المكتوبة فيما تعقد بعد ظهر اليوم ذاته، ندوة صحفيّة تتطرّق إلى مختلف أوجه النّشاط الثّقافي بالولاية
وتسلّط التّظاهرة الضّوء على التّجربة المتفرّدة ل  » راديو ريحانة النّسائي الجمعيّاتي »، تقدّمها السّيدة سوسن الغربي الكاتبة العامّة لجمعيّة ريحانة للمرأة بجندوبة وهي جمعيّة ناشطة دعّمت هذا الملتقى إلى جانب فرح اتّحاد الكتّاب التّونسي وذلك في إطار المقاربة التّشاركيّة الفاعلة بين المؤسّسات الثّقافيّة ومكوّنات المجتمع المدني
تضمّ فعاليّات اليوم الأوّل كذلك أمسية شعريّة تؤثّثها قراءات للشّاعرتين ريم قيدوز وسنية مدّوري والشّاعر منير العريضي ، تنشيط الكاتب طارق العمراوي، رئيس فرع اتّحاد الكتّاب التّونسيّين بجندوبة
عرض للفروسيّة والفنون الشّعبيّة سيختتم فعاليّات يوم 07 ماي وذلك في إطار إبراز المخزون الشّعبي العريق للجهة
أمّا يوم الأحد، 08 ماي 2016، بالمنتزه العائلي بوادي مليز، سيكون الأطفال على موعد مع عرض تنشيطي بعنوان  » تراث من قاع الخابية » للفنّان نور الدّين الدّريدي